ايتدريس دورات وكورسات عربية منوعة | Etadrees
أثر التكنولوجيا على الأطفال
03 February

أثر التكنولوجيا على الأطفال

تم رفع المقال من قبل: Ahmad

أثر التكنولوجيا على الأطفال

لابد إن لانتشار التكنولوجيا في وقتنا الحالي آثار سلبية وأخرى إيجابية، لكن الملفت للانتباه إن هذه التكنولوجيا قد انتشرت بين الأطفال بمختلف فئاتهم العمرية بشكل كبير جدا، فأصبحنا الآن نشاهد العديد من الأطفال يملكون أجهزة لوحية ذكية، كما وانهم يدمنون عليها بشكل مخيف جدا، هذا الأمر بالتأكيد له آثار عديدة، بجوانب مختلفة من أمور الحياة، وعلى جميع الأهل اخذ الحذر من هذا الموضوع الخطير، ونحن في هذا المقال سنقوم بنشر العديد من الآثار السلبية التي تؤثر على صحة أطفالكم الجسدية والنفسية والأخلاقية، فتابعوا هذا المقال حتى النهاية لزيادة الجانب الثقافي وزيادة التوعية .

اثر التكنولوجيا على قدرة الأطفال على التفكير

أثبتت العديد من الأبحاث العلمية بأن لانتشار التكنولوجيا آثار إيجابية وأخرى سلبية من حيث الضرر على جسم الطفل، وحيث يؤثر أيضا على قدرة الأطفال على التفكير، والجدير بالذكر بأن هذه التكنولوجيا لا تؤثر فقط على طريقة تفكيرهم بل تؤثر أيضا على طريقة نمو الدماغ وتطور الخلايا الدماغية، كما والكثير من العلماء أكدوا على قدرة القراءة في رفع مستوى التركيز والخيال في الدماغ، وبالمقابل فأن التكنولوجيا الحديثة تؤثر على تحفيز الدماغ على تفحص المعلومات وتخزينها بسرعة وكفاءة عاليتين .

أثر التكنولوجيا على سلوكيات الأطفال

ربط العلماء بين استخدام المفرط للتكنولوجيا مع رفع احتمال حدوث السلوكيات الخطيرة لدى الأطفال وغيرها من تقلبات المزاج وتشوه السلوك، كما ربطوا بين الاستخدام المعتدل والمنطقي للتكنولوجيا وقدرتها على تنمية عدد من المهارات المعرفية والاجتماعية، كما هناك الكثير من الدراسات والبحوث التي تؤكد على كثرة الآثار السلبية  مقارنة مع الآثار الإيجابية، وتعد من اهم الآثار الإيجابية هي الدراسة، فأن التكنولوجيا ساعدت في تحسن مستوى التعليم لدى الطفل بسبب انتشار التكنولوجيا، أما الآثار السلبية فهي عديدة وخطيرة جدا، وأكثرها انتشارا الكسل المفرط والإدمان على الأجهزة اللوحية والتأثير على صحة الدماغ والعيون .

أثر التكنولوجيا على النمو الحسي للأطفال

يمكن أن يتعرض الأطفال الذين يفرطون في استخدام التكنولوجيا وألعاب الفيديو والموبايل إلى تغير تفكير الطفل، وجذب خياله وتفكيره إلى أشياء سيئة للغاية، كما وان لعب ألعاب الفيديو العنيفة والخيالية التي تحتوي على مشاهد عنف تتسبب في رفع معدل الأدرينالين ومستويات التوتر لديهم، ولكن لعدم قدرتهم على تمييز حقيقة ما يشاهدونه، حيث اظهر الأطفال الذين يشاهدون الكثير من العنف عبر وسائل التكنولوجيا على ارتفاع معدل دقات القلب، وهذا كله سيء .